منتديات بغدادي
سجل حبي ومتخسر .. واذا انت عضو ادخل باسمك ولتضل حديقة

منتديات بغدادي

منتدى بغدادي بحلته الجديدة
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخولتحميل الصور
المواضيع الأخيرة
» الفايكنج والإسلام
أمس في 12:23 pm من طرف رضا البطاوى

» الأمم فى القرآن
السبت 22 سبتمبر 2018, 12:45 pm من طرف رضا البطاوى

» الإناث فى القرآن
الجمعة 21 سبتمبر 2018, 1:19 pm من طرف رضا البطاوى

» كلمات جذر الف فى القرآن
الأربعاء 19 سبتمبر 2018, 12:36 pm من طرف رضا البطاوى

» كلمات جذر شعر فى القرآن
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 12:39 pm من طرف رضا البطاوى

» كلمات جذر أذى فى القرآن
الإثنين 17 سبتمبر 2018, 12:40 pm من طرف رضا البطاوى

» نقد مقال أسئلة لا يمكن للمسلمين الإجابة عليها
الأحد 16 سبتمبر 2018, 1:36 pm من طرف رضا البطاوى

» أكذوبة الطلوع للقمر والعودة
السبت 15 سبتمبر 2018, 12:45 pm من طرف رضا البطاوى

» الأرض مسطحة دائرية
الجمعة 14 سبتمبر 2018, 1:10 pm من طرف رضا البطاوى


شاطر | 
 

  العراق 2022...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد مروان

avatar

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 272
العمر : 41
نجمات : 8938
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

مُساهمةموضوع: العراق 2022...    الأحد 05 ديسمبر 2010, 6:01 pm

انتهت بطولة خليجي 20 "الودية" بالنسبة للمنتخب العراقي بتداعياتها الحلوة والمرّة وذكرياتها التي ستفرض احترام كل من يعود اليها لنخبة لاعبين وكادرهم التدريبي قدموا عرضا مُشرفا اشتقنا اليه منذ احراز العراق لبطولة كأس الأمم الاسيوية الاخيرة.

انتهت بطولة الخليج العربي بالنسبة للعراق مع ضياع اللاعب الكبير المُحترم قصي منير لركلة الجزاء الترجيحية أمام الكويت ليعود بعدها كل من تلك النخبة الى قواعده سالما مُنتظرين دعوة تجمّع وطني أخرى لأداء استحقاق كبير الحجم والمسؤولية اسمه الحفاظ على اللقب الاسيوي وإثبات أحقيّة الكرة العراقية بالظفر به وهم أهل لذلك.

فالخاسر من الدور الأول لخليجي 18 ووصيف غرب آسيا 2007 أحرز لقب أمم آسيا في العام ذاته.

انتهت خليجي 20 بالنسبة لنا وستنتهي بعدها أمم آسيا ويبدأ استحقاق أخطر من الاثنين يكمن بالمشاركة الجديدة لمنتخب العراق الوطني في تصفيات كأس العالم 2014 الذي لم نتهيأ له ولم ندرس اخفاقاتنا السابقة وخروجاتنا المتكررة منه وكأن القدر سيدور دورته من الان بمشاركة شرفية يتجمع من خلالها أعضاء الفريق العراقي قبل كل مباراة وتنتهي مهمتهم بصافرة نهايتها منتظرين الحظ وتعثر الاخرين في المجموعة لأكل نقاطهم والاهم من كل ذلك دعاء الوالدين.

تلك هي دورة الحياة الكروية التي مرّت علينا منذ خروج منتخبنا من الدور الاول من مونديال المكسيك 1986 ولغاية فرصة منير الضائعة.

تجمّع على عجالة وأداء فرض ونيله أو الخروج منه وتبديل مُدرب والمجيء بآخر، فلا تخطيط ولا تمويل ولا دعم ولا دراسة إخفاقات ولا استماع لنصائح الاخرين أو الاستفادة من خبراتهم.

دورة حياة ننظر من خلالها الى نظيرتنا الخليجية الشرق أوسطية إمارة قطر التي ظفرت بالامس بشرف استضافة مونديال كأس العالم 2022 ونحن كعراقيين عندما نقرأ هذا التاريخ نقول لذاتنا "منو بينا عايش" أو نتعامل مع هذا العام بإستهزاء كونه بعيد المدى، ولربما يكون أشد المتفائلين منا متمسكا بالعبارة العراقية الشهيرة "الله كريم" حين يقرأه!.

2022 تاريخ بعيد جداً تهيأت اليه دولة صغيرة قبل أعوام، وستشد السواعد اليه من الان ونحن لازلنا ندور في حلقة مفرغة اسمها الصراع على المناصب واستجداء المعسكرات التدريبية من الاخرين والاعتماد على جيل قدّم مالديه مشكورا طيلة عشرة أعوام.

2022 قد نصل اليه بملاعب متهرئة وأجيال ضائعة المواهب بسبب التوظيف الخاطىء لها، وبطولات مفقودة وماضٍ قد نتحسر على ذكراه "الحزينة والمفرحة" وإخفاقات حالية قد نعدها فيه إنجازات اذا ما استمر الحال عليه الى ذلك العام.

2022 تاريخ بعيد المدى عندما نصل اليه يكون قد مر على العراق ثلاثة حكومات لعل وعسى أن يلتفت أحدها الى الرياضة كواقع لتطوير الشعوب والنهوض بالبلدان، ومادة اضافية للدخل القومي باتت تفكر بها البلدان وتجعلها في حساباتها لا وسيلة ترفيه لاجدوى من تخصيص ميزانية لائقة من ثروات الوطن للسمو بها.
الله كريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.baghdady.jeeran.com
 
العراق 2022...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ملاعب قطر لعيون كأس العالم 2022
» سقوط اسرائيل
» زيدان سفيراً لملف قطر 2022

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بغدادي :: المنتديات العامة :: القسم الرياضي-
انتقل الى: